الموقع الإلكتروني لوزارة الشؤون القانونية

  • الابتزاز الإلكتروني وأثره على المجتمع

    2017/09/27

    نظمت وزارة الشؤون القانونية بالتعاون مع الادعاء العام محاضرة بعنوان (الابتزاز الإلكتروني وأثره على المجتمع) وذلك لتوعية موظفي الوزارة بالمخاطر والاضرار الناجمة من استخدام منصات التواصل الاجتماعي في ظل التطور والنمو الذي يشهده العالم في التقنيات الحديثة، وكيفية تفادي ظاهرة الابتزاز الإلكتروني. حيث قدم رئيس ادعاء عام /حسين بن علي بن سالم السناني، والمكلف بالمديرية العامة بتنفيذ ومتابعة الأحكام بالادعاء العام محاضرة عن الابتزاز الإلكتروني عبر منصات التواصل الاجتماعي من خلال استخدام العديد من البرامج في الهواتف الذكية وغيرها من الأجهزة الإلكترونية. حيث أكد بأن لكل جريمة مقدمات أو بوادر للحدوث، ومن بوادر الابتزاز الإلكتروني يتم عبر اغراء الأشخاص بالعلاقات الودية وبتبادل الصور ومقاطع الفيديو وبعدها يتم تهديدهم وابتزازهم وذلك بنشر تلك الصور ومقاطع الفيديو الخاصة بهم. وأشار المحاضر إلى أن أكثر هذه الجرائم عبر وسائل التواصل الاجتماعي دعت الى تنظيم مثل هذه الزيارات لتوعية فئات المجتمع بكافة شرائحه العمرية بمخاطر الابتزاز الإلكتروني وكيفية الحد من انتشار هذه الظاهرة، حيث تسعى الحكومة ممثلة بالادعاء العام والجهات الأخرى إلى التصدي لمثل هذه الظاهرة وذلك بتثقيف وتوعية المجتمع بمخاطر الابتزاز الالكتروني عبر وسائل التواصل الاجتماعي، حيث قام الادعاء العام بتوفير عدة طرق للإبلاغ عن هذه الجريمة سواء أكان عن طريق الاتصال على أرقام الهواتف التي يعلن عنها الادعاء العام باستمرار أم عن طرق التوجه الى الجهات المختصة كمركز السلامة المعلوماتية، وأكد بأن جميع فئات المجتمع من ذكور واناث وأطفال معرضون للابتزاز الإلكتروني عند استخدامهم وسائل التواصل الاجتماعي. وفي ختام حديثه استعرض رئيس ادعام عام/ حسين بن علي بن سالم السناني العديد من الارشادات والنصائح لتفادي ظاهرة الابتزاز الإلكتروني، وكيفية التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي بالشكل الصحيح والوعي بمخاطر استخدامها، وتشجيع الأشخاص على الإبلاغ عن الابتزاز دون خوف أو قلق، مع التأكيد على أنه سوف يتم التعامل مع المشكلة بسرية تامة.